`
الأخبار
رئيس الوزراء يتابع مع وزير النقل الموقف التنفيذي لمشروعات الوزارة
10 مايو 2022

- 93% نسبة تنفيذ المرحلة الأولى لتطوير الطريق الدائري حول القاهرة الكبرى

- الشهر الجاري تشغيل تجريبي لأربع محطات نفقية بالمرحلة الثالثة من مشروع الخط الثالث لمترو الأنفاق

- 94.5% نسبة تنفيذ المرحلة الأولى والثانية من مشروع القطار الكهربائي (السلام – العاشر من رمضان – العاصمة الإدارية الجديدة)

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مساء اليوم، اجتماعا مع الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، لمتابعة موقف عدد من المشروعات التي تنفذها الوزارة، وذلك بحضور الدكتور أشرف اللوزي، مساعد وزير النقل للتشغيل والموازنات، والمهندس علاء مصطفى، مساعد الوزير للمكتب الفني، والمهندس وائل نعيم، مساعد الوزير للاستثمار، والسيدة/ هدى عطية، مساعدة الوزير للنقل البحري، واللواء شريف ليل، نائب رئيس الهيئة القومية للأنفاق، والمهندس وجدي رضوان، مساعد وزير النقل للسكك الحديدية والمترو.

وفي مستهل الاجتماع، أثنى رئيس الوزراء على مشروعات وزارة النقل التي أحدثت طفرة كبيرة في مجال البنية التحتية واللوجستيات على مستوى الجمهورية، وهو أحد الأهداف المهمة التي تضعها الحكومة على أجندة عملها.

وخلال الاجتماع، استعرض وزير النقل الموقف التنفيذي لمشروع تطوير الطريق الدائري حول القاهرة الكبرى، موضحا أن المرحلة الأولى من المشروع تمتد لـ 110 كيلومترات، وبلغ إجمالي معدلات التنفيذ بها 93%، حيث بلغت نسبة تنفيذ عدد كبير من القطاعات الفرعية بالطريق الدائري 100%، كما عرض الوزير الموقف التنفيذي للقطاعات الفرعية للمرحلة الثانية من المشروع، والتي بلغ معظمها معدلات تنفيذ متقدمة.

وفي سياق متصل، تطرق الفريق مهندس كامل الوزير إلى موقف تنفيذ محطات الأتوبيس الترددي السريع BRT، ومشروع إنارة الطريق الدائري، وكذا موقف منظومة النقل الذكي.

واستعرض الوزير بعد ذلك موقف المرحلة الثالثة من مشروع الخط الثالث لمترو الأنفاق بطـول 17.7 كم وتشتمل على 15 محطة، موضحا أنه من المخطط التشغيل التجريبي لأربع محطات نفقية هي محطات : ناصر، ماسبيرو، صفاء حجازي، والكيت كات، خلال النصف الثاني من الشهر الجاري، ومن المقرر أن يتم التشغيل الفعلي لهذه المحطات خلال شهر يوليو المقبل.

كما عرض الفريق مهندس كامل الوزير موقف مشروع الخط الرابع لمترو الأنفاق الذي يمتد مساره من غرب الطريق الدائري على حـدود مدينة 6 أكتوبر مروراً بمحطة المتحف المصري الكبير ثم ميدان الرماية ثم شارع الهرم حتى محطة الجيزة ليتقاطع مع الخط الثاني للمترو ثم يمتد بعد ذلك ليتقاطع مع الخط الأول للمترو بمحطة الملك الصالح، ثم يمتد حتى محطة الفسطاط ليتقاطع مع الخط السادس ثم إلى شارع صلاح سالم ثم طريق النصر وحتى نادى "المقاولون العرب" لينتهي في منطقة الورشة شرق الطريق الدائري وشمال طريق مصر - السويس الصحراوي مروراً بمدينة نصر والرحاب.

وانتقل وزير النقل بعد ذلك إلى استعراض الموقف التنفيذي لمشروع القطار الكهربائي LRT ( السلام - العاشر من رمضان - العاصمة الإدارية الجديدة)، موضحا أن مسار القطار الكهربائي يمتد بطول 103.3 كم وإجمالي 19 محطة مُقسمة على 4 مراحل، المرحلة الأولى بطول 65.63 كم والمرحلة الثانية بطول 3.18 كم والمرحلة الثالثة بطول 18.5 كم، والمرحلة الرابعة بطول 16 كم لخدمة سكان العاشر من رمضان.

وأضاف: يبدأ مسار القطار الكهربائي من محطة عدلي منصور التبادلية مواز لطريق (القاهرة – الإسماعيلية) الصحراوي لربط كافة مدن شرق القاهرة (السلام - العبور - المستقبل - الشروق - بدر)، ثم يتفرع شمالاً بعد مدينة بدر حتى مدينة العاشر من رمضان وجنوباً إلى العاصمة الإدارية الجديدة ثم يمتد إلى المدينة الرياضية الدولية بطول إجمالي 103.3 كم وعدد 19 محطة.
وأشار الوزير إلى أن نسبة تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية بلغت 94.5% ويشمل ذلك تنفيذ الأعمال الاعتيادية بنسبة 98%، والأعمال الكهروميكانيكية بمعدل 93%، والوحدات المتحركة بنسبة 98%.

وأوضح أن المرحلة الأولى تمتد من محطة عدلي منصور وحتى محطة مطار العاصمة بطول 65.63 كم وعـدد 11 محطة سطحية، أما المرحلة الثانية تمتد من بعد محطة مطار العاصمة حتي بعد محطة مدينة الفنون والثقافة بطول 3.18 كم وعدد محطة علوية (محطة الفنون والثقافة).

كما تناول الوزير بالشرح، خلال الاجتماع، موقف شبكة القطار الكهربائي السريع، بإجمالي أطوال 1985 كم، من خلال ثلاثة خطوط هي: العين السخنة - مرسى مطروح - الفيوم، والفيوم / بني سويف – الأقصر – أسوان – أبو سمبل، و قنا – الغردقة – سفاجا.

وفي هذا السياق، عرض الفريق مهندس كامل الوزير الموقف التنفيذي للخط الأول العين السخنة - مرسى مطروح – الفيوم، وقام بعرض نموذج للقطارات السريعة والاقليمية وجرارات البضائع الكهربائية، وكذلك موقف أعمال إدارة وتشغيل الخط الأول.

#رئاسة_مجلس_الوزراء